DSC 7334 2

اجتماع الدورة العادية لشهر مارس لمجلس جهة فاس مكناس

انعقدت صباح يومه الاثنين 2 مارس 2020 بمقر مجلس جهة فاس مكناس الدورة العادية برئاسة السيد امحند العنصر، رئيس مجلس الجهة وبحضور السيد الكاتب العام لولاية فاس مكناس والسيدات والسادة أعضاء المجلس.

تم خلال هذه الدورة تقديم التقرير الإخباري لرئيس مجلس الجهة الذي تناول من خلاله 13 محورا همت بالخصوص المشاريع المبرمجة في عقد البرنامج بين الدولة والجهة حيث تم تحديد ما مجموعه 97 مشروع بكلفة مالية إجمالية ناهزت 11.192 مليار درهم، ساهمت فيها الجهة بما يقدر 3.7 مليار درهم والتي توزعت على مجموعة من المجالات الرئيسية كتحسين الجاذبية الاقتصادية للمجالات الترابية للجهة، دعم القطاعات المنتجة وإنعاش الشغل والبحث العلمي، التقليص من العجز الاجتماعي والتفاوتات الترابية، تثمين المجال الثقافي والمواقع السياحية والمحافظة على الموارد الطبيعية و تطور انجاز المشاريع المبرمجة خلال سنة 2019، حيث وصل المبلغ الإجمالي لمشاريع الاستثمارات ما يفوق 781 مليون درهم. كما تم تقديم بيان تنفيذ ميزانية السنة المالية 2019.وتضمن جدول أعمال الدورة أيضا المصادقة على العديد من مشاريع الاتفاقيات منها اتفاقية شراكة حول المخطط التوجيهي للمناطق اللوجستيكية التي تهدف بالأساس الى تحديد المخطط التوجيهي للمناطق اللوجستيكية على المدى القريب والمتوسط والبعيد بالجهة والمصادقة عليه.

واتفاقية شراكة من أجل تعزيز النجاعة الطاقية وتطوير استعمال الطاقات المتجددة بالجهة التي تروم الى إرساء أسس الشراكة والتعاون بين الأطراف الموقعة عليها بغية تنزيل أهداف الاستراتيجية الطاقية الوطنية الرامية الى تطوير استعمال الطاقات المتجددة وتعزيز النجاعة الطاقية على مستوى الجهة بالإضافة الى اقتراح خطة عمل على المدى القصير والمتوسط من أجل تفعيل مشاريع وبرامج النجاعة الطاقية للقطاعات الأكثر استهلاكا للطاقة بما في ذلك النقل والبناء والصناعة والفلاحة والانارة العمومية وكذا مختلف القطاعات الاجتماعية.

والمصادقة على اتفاقية تعاون من أجل توسعة مستشفى ابن الحسن للأمراض النفسية والعقلية بمدينة فاس واتفاقية الشراكة الخاصة بالمساعدة المعمارية المتعلقة بإنجاز دراسات تصاميم الهيكلة بالعالم القروي .

وتم أيضا المصادقة على  اتفاقية شراكة من أجل تفويت تسيير وتدبير ملاعب القرب الرياضية المنجزة من قبل الجهة بالإضافة الى اتفاقية شراكة من أجل المساهمة في صيانة وبناء المنطقة الصناعية المستدامة المخصصة للمصانع الذكية “فاس سمارت فاكتوري”. ويهدف هذا المشروع الى انشاء مساحة لتطوير الانشطة الصناعية وتحسين الانتاجية بشكل ملحوظ وذلك بفضل تطبيق مفاهيم وأدوات تعرف ب “صناعة 0.4 “بدعم من صندوق المناطق الصناعية المستدامة مع المساهمة في تحسين انتاجية المقاولات في المناطق الصناعية ونجاعتها البيئية والاجتماعية.

و كذلك اتفاقية إطار للشراكة لإحداث مكافأة لدعم التشغيل على صعيد الجهة وذلك على غرار الاتفاقيات المتعلقة بدعم التشغيل بمنطقة فاس شور. كما تم خلال هذه الدورة تدارس اتفاقيات ونقط أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *