DSC 1649

مجلس الجهة يكثف استعداداته لتنظيم الدورة الثالثة للمعرض الجهوي والأسواق المتنقلة لمنتوجات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني

ترأست السيدة خديجة حجوبي نائبة السيد رئيس مجلس جهة فاس مكناس المكلفة بانعاش قطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالجهة، يوم الثلاثاء 13شتنبر2022، أشغال الاجتماع المخصص لانتقاء التعاونيات والفاعلين المشاركين في النسخة الثالثة للمعرض الجهوي والنسخة الثانية للأسواق المتنقلة لمنتوجات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.
تميز الاجتماع بحضور ومشاركة مجموعة من المتدخلين في القطاع وعلى رأسهم وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني و ممثلوا عمالات وأقاليم الجهة، والغرف المهنية وعدد من المصالح اللاممركزة بالجهة.
تطرقت السيدة نائبة الرئيس للمسار الطويل الذي طبع الاستعدادات المكثفة لتنظيم فعاليات هذه المعارض، وجعلها محطة صلبة من أجل إعطاء دينامية جديدة للقطاع، وتمكين التعاونيات من العودة للدورة الاقتصادية بعد أزمة كوفيد 19.
وذكرت السيدة نائبة الرئيس بالعناية الخاصة التي يحظى بها الاقتصاد الاجتماعي والتضامني ضمن أجندة مجلس الجهة اعتبارا لمكانته المتميزة ضمن النسيج الاقتصادي الجهوي وكونه رافدا قويا للمساهمة في تحقيق التنمية الجهوية المستدامة وخلق فرص شغل جديدة، ومساهمته في تحسين مؤشرات التمكين الاقتصادي لدى النساء والشباب.
و عرجت السيدة نائبة الرئيس على أهم المستجدات الفنية والتنظيمية التي ستطبع هده التظاهرات وتميزها عن سابقاتها سواء من حيث تنظيم العرض الأول للأزياء الذي ستطبعه نفحة عصرية بحمولة تاريخية، أو من حيث انتقاء الموضوعات العلمية وطبيعة التكاوين وعرض التجارب الرائدة.
و ثمن الحاضرون والحاضرات منهجية عمل الجهة ومقاربته التشاركية التي ظل يشتغل بها في هذا القطاع سواء في المراحل الاعدادية أو خلال انتقاء المشاركات والمشاركين أو خلال العرض .
وفي الختام توافق الجميع حول معايير انتقاء التعاونيات أخذا بعين الاعتبار: التمثيلية المجالية والقطاعية، والتنوع الطبيعي والحرفي للجهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.