cooperation rfm val de loire

التعاون اللامركزي بين جهة فاس مكناس وجهة الوسط فال دو لوار

تم توقيع اتفاق تعاون لامركزي بين جهة فاس مكناس وجهة الوسط فال دو لوار الفرنسية في 2016. وحددت الجهتان الإطار المرجعي لخارطة الطريق لهذا التعاون في ستة محاور:

  1. إطلاق وتسيير مشاريع تتماشى وسياسة التنمية القروية بالجهة
  2. تعزيز الالتزام المواطن والتضامني للشباب على المستوى الدولي
  3. تقوية القدرات المؤسساتية
  4. مكثيف المبادلات الاقتصادية
  5. تطوير شراكات في مجال التعليم العالي والبحث والتكوين
  6. تعزيز تبادل الخبرات في مجال السياحة والمحافظة على التراث وتثمينه

ومنذ توقيع الاتفاق وإلى نهاية 2017، تم إطلاق المشاريع التالية، حسب المحاور:

  • المحور الأول: التنمية القروية

تم الانتهاء من مشروع “برنامج النباتات العطرية والطبية” في جزئه الأول PAM1، ويشارف الجزء الثاني PAM2 على الانتهاء.

تم تنفيذ هذين المشروعين في إطار الشراكة السابقة بين المجلس الجهوي لمكناس تافيلالت وجهة الوسط فال دو لوار، من طرف وكالة التنمية الاجتماعية بمدينة مكناس. وقد تقرر استمرار هذا البرنامج بتوجهات جديدة تستند إلى تحليل ما تم إنجازه.

  • المحور الثاني: الشباب وتمازج الثقافات

استكمل برنامج الخدمة المدنية الدولية المتبادلة مرحلة التوظيف وتم تحديد هيئات الاستقبال وإبلاغها بخصوصية هذا النوع من التبادلات. كما شرع المتطوعون في المغادرة والوصول ابتداءا من 15 أكتوبر 2017.

المؤسسات المستقبلة بفرنسا: المرطز الجهوي لإعلام الشباب بأورليانز – CRIJ، وجمعية القديس جون دوبراي الثقافية والاجتماعية – ASCA.

المؤسسات المستقبلة بالمغرب: جمعية الحي “مواطنو الشارع”، والجمعية المغربية للإطفال ثلاثيي الصبغي 21 – AMET21، وجمعية حركة البدائل المواطنة – ALCI.

  • المحور الثالث: تقوية القدرات المؤسساتية

قام السيد مدير ديوان جهة الوسط فال دو لوار، بزيارة للمجلس الجهوي لفاس مكناس للتباحث مع منتخبي وأطر الجهة المسؤولين عن إنجاز المخطط الجهوي لإعداد التراب وبرنامج التنمية الجهوية.

مكنت هذه المباحثات من تسليط الضوء على المجهودات المبذولة من طرف الجهة في ما يخص وضع المخططات الجهوية لإعداد التراب والاستفادة من خبرات الجهة الفرنسية في هذا المجال. وقد تم تثمين المقاربة التشاركية التي اعتمدت لإعداد هذه المخططات الاستراتيجية المرجعية وبلورتها وتتبعها.

وستتواصل هذه التبادلات في عام 2018 من خلال استقبال مصالح جهة الوسط فال دو لوار للأطر المغربية لإجراء تداريب الملاحظة، وكذا من خلال المؤتمرات عن بعد عبر تقنيات الفيديو.

  • المحور الرابع: التنمية الاقتصادية

عبر السيد مدير المركز الجهوي للاستثمار بفاس، في ماي 2017، عن رغبته في المشاركة في هذه الديناميكية. فالمركز يستهدف عدة قطاعات رئيسية في الجهة من فلاحة وسياحة وجلود ومنسوجات وحرف يدوية وأغذية زراعية وسيارات.

  • المحور الخامس: التعليم العالي والبحث والتكوين

من أجل تسهيل التبادلات مع جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس في مجال العلاقات الدولية، عقد اجتماع في أكتوبر 2017 ،  احتضنته رئاسة الجامعة، بحضور عمداء المؤسسات والكليات، لتقييم مستقبل التعاون مع جامعات تور وأورليانز. وقد تم خلال هذا الاجتماع، تقديم أقطاب البحث الأحد عشر بالجامعة ومناقشة سبل التعاون مع جامعات  جهة الوسط فال دو لوار.

تجدر الإشارة إلى أن جامعة سيدي محمد بن عبد الله تضم مدينة للإبداع تحتضن المشاريع الهي تهدف إلى حلق صلة بين المقاولات و البحث العلمي. وفي هذا السياق، يمكن تنقل الطلاب لإجراء تداريب مهنية أو أبحاث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *